دكتور محمد عبدالفتاح

نقص الوزن بعد استئصال المرارة

استئصال المرارة بالجراحة أو بالمنظار

استئصال المرارة من أشهر الجراحات التي كثيرًا ما نسمع عنها، لكن لماذا يلجأ الأطباء إلى استئصال المرارة، قد يكون ذلك بسبب الالتهاب وما يسببه من آلام البطن الشديدة والقيء، أو بسبب الحصوات التي تسد القناة الصفراوية، ونظرًا لأهمية هذا الموضوع، سنتناول اليوم كل ما يخص طرق استئصال المرارة بالجراحة أو بالمنظار، وهل يحتاج المريض إلى تغيير النظام الغذائي بعد الاستئصال، وما هي أسباب فقدان الوزن بعد الجراحة، فقط تابع هذا المقال.

أعراض التهاب المرارة 

تشمل أعراض التهاب المرارة الأكثر شيوعًا ما يلي:

  • ألم الربع العلوي الأيمن من البطن: يظهر الألم بشكل مفاجئ وغالبًا ما يحدث بعد وقت قصير من تناول وجبة دسمة، قد يبدأ فوق السرة ولكن يستقر في النهاية تحت القفص الصدري على الجانب الأيمن من البطن، حول موقع المرارة.
  • الغثيان والقيء: بسبب عدم هضم الدهون وانسداد القناة الصفراوية؛ يحدث نقص الشهية والشعور بالغثيان والقيء.
  • الحمى: تحدث الحمى في حوالي نصف الأشخاص المصابين بالتهاب المرارة.
  • الشعور بالضيق: يعاني الشخص المصاب بالتهاب المرارة من شعور بعدم الراحة.

قد تختلف أعراض التهاب المرارة الإضافية بناء على العمر والحالة الصحية العامة، قد يحدث الألم في الكتف الأيمن أو المنطقة اليمنى العلوية من الظهر، قد يزداد الألم مع مرور الوقت وعند أخذ نفس عميق أو مع الحركة. 

قد يحدث تطور لبعض الحالات، ويمكن أن تتمزق المرارة الملتهبة وتتطور إلى عدوى تهدد الحياة، غالبًا ما يلجأ الجراح إلى استئصال المرارة لمنع تطور الالتهاب إلى حالات أكثر خطورة.

اقرأ المزيد عن: أسباب السمنة وطرق علاجها واضرارها

متى يجري الجراح عملية استئصال المرارة ؟

ينصح الأطباء بإجراء عملية استئصال المرارة إذا كان المريض يعاني من إحدى المشكلات التالية:

  • وجود حصوات في المرارة.
  • وجود حصوات في القناة الصفراوية.
  • التهاب المرارة.
  • التهاب البنكرياس نتيجة للحصوات المرارية.

ما هي أنواع عمليات استئصال المرارة 

أصبح استئصال المرارة بالمنظار هو الأكثر شيوعًا من الاستئصال الجراحي، ومع ذلك لا تزال جراحات المرارة المفتوحة يجريها الجراحين لأسباب معينة، سنتعرف فيما يلي بالتفصيل عن كل ما يخص استئصال المرارة بالجراحة أو بالمنظار.

استئصال المرارة بالجراحة

لابد من الخضوع لاختبارات الدم وتصوير المرارة والتأكد من أن المريض بصحة عامة جيدة، قبل إجراء العملية، لابد من إخبار الطبيب بأي أدوية أو مكملات غذائية يتناولها، قد يتوقف عنها قبل الجراحة.

يكون إجراء عملية المرارة المفتوحة تحت تأثير التخدير العام، بعد تطهير البطن لتقليل مخاطر العدوى، يقوم الجراح بعمل شق مائل أسفل الضلوع مباشرة على الجانب الأيمن من البطن، أو عمل شق لأعلى أو لأسفل في الجزء العلوي من البطن وهذا أقل شيوعًا.

يزيل الجراح المرارة، ويغلق الجرح بالغرز ثم يضمد المنطقة، تستغرق عملية استئصال المرارة وقتًا أطول من استئصالها بالمنظار.

بعد الجراحة، تستمر مراقبة العلامات الحيوية ومستويات الألم حتى العودة إلى المنزل، وتستمر المتابعة مع الطبيب حتى تمام الشفاء.

يستغرق التعافي من استئصال المرارة بالجراحة حوالي أربعة إلى ستة أسابيع، تتضمن الطرق التي تمنع حدوث مضاعفات بعد الجراحة ما يلي:

  • الحركة لمنع تجلط الدم.
  • شرب الكثير من السوائل لمنع الجفاف.
  • غسل اليدين قبل وبعد لمس المنطقة المحيطة بالجرح.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة التي يمكن أن تحك الجرح.

استئصال المرارة بالمنظار 

استئصال المرارة بالمنظار هي جراحة طفيفة، وتكون عن طريق شقوق صغيرة وأدوات متخصصة لإزالة المرارة، لابد من الخضوع لاختبارات الدم وتصوير المرارة والتأكد من أن المريض بصحة عامة جيدة قبل إجراء العملية، لابد من إخبار الطبيب بأي أدوية أو مكملات غذائية يتناولها المريض قبل الجراحة.

بعد التخدير، يقوم الجراح بعمل شقوق صغيرة في البطن، يستخدم الطبيب هذه الشقوق لتوجيه أنبوب بكاميرا صغيرة مضاءة إلى البطن.

يوجه الطبيب الأدوات الأخرى من خلال الشقوق أثناء النظر إلى الشاشة التي تعرض ما تلتقطه الكاميرا، تُنفخ البطن بالغازات حتى يتوفر للجراح مساحة لإزالة المرارة من خلال الشقوق.

يقوم الجراح بخياطة الشقوق وتضميدها بعد العملية، ثم ينتقل المريض إلى غرفة التعافي لمراقبة العلامات الحيوية عن كثب طوال الوقت، ويمكن لمعظم المرضى العودة إلى المنزل في نفس يوم الجراحة.

قد تحدث بعض الأعراض بعد جراحة استئصال المرارة بالمنظار مثل الإسهال ولكنه عرض نادر وخفيف، عند الشعور بالتحسن عليك المشي وممارسة معظم الأنشطة العادية، يستغرق التعافي حوالي أسبوع.

تحتاج إلى رعاية الجروح أثناء فترة التعافي، وذلك عن طريق الاستحمام بشكل صحيح، وذلك في نفس اليوم من الجراحة، يزيل الطبيب الغرز في موعد المتابعة.

اقرأ المزيد عن: نصائح بعد عملية منظار البطن

هل يحتاج المريض إلى تغيير النظام الغذائي بعد استئصال المرارة ؟

هناك بعض التعديلات في النظام الغذائي بعد استئصال المرارة بالجراحة أو بالمنظار، حتى يستطيع جسمك التكيف مع التغيرات في إفراز الصفراء في الجسم وتشمل:

  • تجنب الأطعمة التي تحتوي على أكثر من 3 جرام دهون مثل: اللحوم المصنعة والصوصات ومنتجات الألبان.
  • تناول كميات صغيرة منتظمة على مدار اليوم، يمكن تناول 6 وجبات تحتوي على 300-400 سعر حراري في المرة الواحدة.
  • التقليل من تناول الألياف بعد استئصال المرارة؛ لما قد تسببه من انتفاخ وألم في البطن وإسهال.
  • التقليل من تناول الكافيين؛ قد يسبب زيادة الغازات وآلام البطن والانتفاخ.

استئصال المرارة وفقدان الوزن

يعد فقدان الوزن أمرًا شائعًا بعد استئصال المرارة بالجراحة أو بالمنظار، وذلك لعدة أسباب وتشمل:

  • الآثار الجانبية للجراحة وتشمل الإسهال أو الغثيان أو القيء.
  • اتباع نظام غذائي منخفض الدهون لبضعة أسابيع يقلل من عدد السعرات الحرارية في النظام الغذائي.
  • الألم بعد الجراحة، فالألم يؤثر على الرغبة في تناول الطعام، مما قد يقلل من السعرات الحرارية ويساهم في إنقاص الوزن.
  • صعوبات نفسية وجسدية بعد الجراحة، قد يستغرق المريض بعض الوقت لاستئناف نظامه الغذائي والنشاط البدني، مما قد يسبب فقدان الوزن.

وأخيرًا، استئصال المرارة بالجراحة أو بالمنظار عملية بسيطة إذا اخترت جراحًا ماهرًا وذا خبرة، ستحتاج إلى بضعة أسابيع للتعافي من الجراحة المفتوحة بينما بالمنظار ستشعر بألم أقل وتتعافى بشكل أسرع.

يمكنك العيش بدون مرارة، فلن يكون هناك أي تأثيرات على طبيعة حياتك، فقط بعض التغييرات الغذائية لتساعدك على حياة صحية، بالنسبة لفقدان الوزن بعد جراحة المرارة فهي مشكلة مؤقتة، وبمجرد أن يتكيف الجسم في غضون أسابيع قليلة يتباطأ فقدان الوزن أو يتوقف.

للاستفسار ومزيد من المعلومات حول جراحات السمنة وتكلفتها  لدى الدكتور محمد عبد الفتاح يمكنكم التواصل مباشرة معنا وزيارة الصفحة الرئيسية على موقع التواصل الاجتماعي Facebook بالضغط هنا.

تواصل مع الدكتور يسعدنا تواصلكم معنا في أي وقت، أرسل لنا رسالة وسيتم التواصل معك في أقرب فرصة!

خطأ: نموذج الاتصال غير موجود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *